Collège.Tizitchine

الثانوية الإعدادية تيزي تشين

نرحب بكل زوار المنتدى فحللتم أهلا و نزلتم سهلا
تم تتويج الثانوية الإعدادية تيزي تشين بجائزة أعلى نسبة نجاح بسلك التعليم الثانوي الإعدادي بالوسط القروي برسم الموسم الدراسي الحالي 2010/2011 الجائزة عبارة عن درع نحاسي
رمضان مبارك سعيد تقبله الله منا و منكم امين
تتقدم مؤسسة تيزي تشين بجميع أطرها التربوية والادارية الى السدة العالية بالله مولانا امير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده بابهى حلل التهاني والاماني بمناسبة الذكرى الثانية عشر لعيد العرش، والى اسرته الملكية الكريمة و ولي عهده الامير الجليل مولاي الحسن والاميرة للاسلمى وصنو جلالة الملك ،الامير مولاي رشيد وكافة افراد الاسرة الملكية والشعب المغربي الابي طالبين من الله أن يحمي هذا البلد بما حمى به الذكر الحكيم و ان يديم نعمة السلم والامان على ربوع المملكة الشريفة ا
Tous nos voeux de bonheur et de santé pour vous et vos proches à l'occasion de l'Aïd

المواضيع الأخيرة

» عضوة جديدة معكم فهل من مرحب؟
الثلاثاء أغسطس 06 2013, 20:31 من طرف سناء أحساسي

» صور
الأربعاء يوليو 06 2011, 13:02 من طرف zine el alaoui

» أولمبياد الرياضيات الثالثة إعدادي - فرض 3 - 2010/2011
السبت يوليو 02 2011, 07:53 من طرف zine el alaoui

» اضرار التدخين -الخمر-المخدرات
السبت يوليو 02 2011, 01:46 من طرف zine el alaoui

» نادي المعلوميات
الجمعة مارس 11 2011, 11:40 من طرف zine el alaoui

» تزين فضاء المؤسسة احتفالا بالاعياد الوطني
الخميس مارس 10 2011, 09:05 من طرف zine el alaoui

» انشطة الغرس
الخميس مارس 10 2011, 06:01 من طرف zine el alaoui

» دوري في كرة القدم
الخميس مارس 10 2011, 03:05 من طرف zine el alaoui

» مشاركة فريق المؤسسة في البطولة الإقليمية للعدو الريفي
الخميس مارس 10 2011, 02:54 من طرف zine el alaoui

» نادي القرآن الكريم و علومه
الخميس مارس 10 2011, 02:48 من طرف zine el alaoui

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 18 بتاريخ الخميس نوفمبر 22 2012, 13:51


    نداء الحسن

    شاطر

    zine el alaoui

    عدد المساهمات : 219
    تاريخ التسجيل : 11/12/2009

    نداء الحسن

    مُساهمة  zine el alaoui في الإثنين يونيو 14 2010, 13:28





    نبدة عن نشيد صوت الحسن

    «نداء الحسن» أغنية كتبت ولحنت في 24 ساعة

    لأغنية «نداء الحسن» أو «صوت الحسن ينادي» كما ألف المغاربة أن ينادونها، ذكريات خاصة تعلق بها من شهد الحدث أو سمع عنه، ويتذكر بعضهم الخطاب الملكي الذي ألقاه الملك الراحل الحسن طيب الله ثراه ببلدية أجدير في الخامس من شهر نونبر من سنة 1975 الذي أبدى فيه رغبته في استرجاع المناطق الصحراوية المغربية بمسيرة سلمية خضراء، حيث قال : «بقي لنا أن نتوجه إلى أرضنا، الصحراء فتحت لنا أبوابها قانونيا، اعترف العالم بأسره بأن الصحراء كانت لنا منذ قديم الزمان، واعترف العالم لنا أيضا بأنه كانت بيننا وبين الصحراء روابط، وتلك الروابط لم تقطع تلقائيا، وإنما قطعها الاستعمار لم يبق شعبي العزيز إلا شيء واحد، إن علينا أن نقوم بمسيرة خضراء من شمال المغرب إلى جنوبه ومن شرق المغرب إلى غربه».
    في تلك اللحظة تطوع حوالي 350 ألف مواطن ومواطنة مسلحين بالقرآن متجهين إلى الأراضي المغربية التي أرادوها بكل التلقائية أرضا محررة، وفي الوقت ذاته، كان الفنانون المغاربة يحاولون أن يكونوا وسط الحدث، من خلال أغان تتغنى بالوحدة الترابية وبالتجاوب مع الخطاب الملكي، تجاوب ردده كل المغاربة لحظة الانطلاقة، قائلين:

    «صوت الحسن ينادي بلسانك يا صحراء...
    فرحي يا أرض بلادي أرضك صبحت حرة
    موردنا لازم يكمل بالمسيرة الخضراء
    الله الله الله
    مسيرة أمة وشعب بولاده وبناتو
    شعارها سلم وحب والغادي سعداتو
    الله الله الله
    حاملين كتاب الله وطريقنا مستقيم
    إخوانا في الصحراء يسالونا الرحيم
    بلا حرب بلا سلاح، معجزة الزمان»

    هي الكلمات التي كتبها الزجال فتح الله لمغاري ولحنها عبد الله عصامي وغنتها المجموعة الصوتية التي شذت على إيقاع فرقة الجوق الملكي التي كان يرأسها عبد السلام خشان الذي فارقنا قبل أيام.
    عن هذه الأغنية التاريخية، يقول فتح الله لمغاري في تصريح لـ«المساء»:» هذه الأغنية لها موقع خاص بين الأغاني الوطنية المغربية، انطلقت فكرتها بعد انتهاء الخطاب الملكي حول الصحراء، إذ كانت أول أغنية أديت عن المسيرة الخضراء، فكما قلت مباشرة بعد الخطاب، طرحت السؤال مع نفسي ماذا سأقدم لهذه المسيرة، فانطلقت من الخطاب نفسه، مرددا صوت الحسن ينادي بلسانك يا صحراء، فرحي يا أرض بلادي أرضك صبحت حرة...موردنا لازم يكمل بالمسيرة الخضراء».
    و يضيف فتح الله المغاري: «بمجرد ما انتهيت من كتابة الكلمات، التقيت بالملحن عبد الله عصامي الذي حل ببيتي، ووجدني أقرأ أغنية «المسيرة الخضراء»، وبدأ يدندن في تلك الفترة أمامي، وفي الصباح اتصل عصامي بالجوق الملكي، ولم تمر أربعة وعشرون ساعة حتى انتهينا من الأغنية وأذيعت على أثير الإذاعة في البداية، قبل أن تجد طريقها للتلفزيون بكثير من الذكريات».
    ذكريات، يقول عنها صاحب «جرح قديم» و«الصنارة» و«أنا فعارك يا يما»: «ما أن خرجت الأغنية، حتى بدأ المغاربة يرددونها بشكل غريب، وبدأ المتطوعون يغنوها في الحافلات، وصارت أنيسهم وخلقت فيهم الحماس وقوت عزيمتهم، والجميل أن هذه الأغنية ظلت رغم مرور عقود من أدائها أول مرة، تردد، لدرجة أنها أضحت رديفا لهذا الحدث، إذ لا يمكن أن نذكر حدث المسيرة الخضراء، دون الوقوف على ذكريات هذه الأغنية التي عبرت عن مشاعر الوطنية لآلاف أو ملايين المغاربة».
    وعن علاقته بهذه الأغنية، يقول فتح الله لمغاري:«هي أغنية كما باقي الأغاني الوطنية التي غنيتها تحمل إحساسا خاصا، هذه الأغاني كنت أكتبها بعشق وصدق، وأتذكر أن هذه الأغنية كان لها وقع خاص في قلب الحسن الثاني، إذ جراء هذه الأغنية عانقي الملك الراحل الحسن الثاني رحمة الله عليه وهنأني عن هذه الأغنية الوطنية الحماسية التي تحمل حسا وطنيا صادقا، هو الحس الذي عبرت عنه في أغاني الوطنية، ومقابل ذلك أنا متيم بالملك الحسن الثاني وأعشقه بشكل كبير، وكنت لا أفوت الفرصة في كل مناسبة فأغني.»
    ويختم فتح الله المغاري النبش في ذكرياته بالقول:» الحقيقة لقد أعطيت لمغربي الشيء الكثير، إلا أنني لم أستفد كما استفاد البعض أعتقد أن الفنان حينما يكرس حياته لخدمة وطنه، لابد له أن يكرم أو يرد له الاعتبار، أنا لدي تاريخ طويل، في نظرك ألا أستحق أن أعامل بالشكل الذي أخلصت به لوطني وبلادي الحبيبة.
    وجدير بالذكر أن حدث المسيرة ألهم الكثير من الفنانين الذين أبدعوا في عدة أغان، من بينها: «العيون عينيا» و«يا الله يا خويا معانا» و«أخي أيه العربي»....

    صوت الحسن ينادي بلسانك يا صحراء...
    فرحي يا أرض بلادي أرضك صبحت حرة
    موردنا لازم يكمل بالمسيرة الخضراء
    الله الله الله
    مسيرة أمة وشعب بولاده وبناتو
    شعارها سلم وحب والغادي سعداتو
    الله الله الله
    حاملين كتاب الله وطريقنا مستقيم
    إخوانا في الصحراء يسالونا الرحيم
    بلا حرب بلا سلاح، معجزة الزمان



    نشيد المليك ، حيوا المليك

    كشفت سلطة الحماية نوايا محاولتها عزل السلطان ،محمد الخامس طيب الله ثراه، عن شعبه في شهر مايو 1934، عندما قام السلطان بزيارة رسمية لمدينة فاس، فاغتنمها الوطنيون فرصة لاستقباله والإعراب له عن ولائهم في مظاهرات شعبية غصت بها الشوارع بالسكان، وعلت أقواس النصر، وارتفعت الأعلام في كل حي، ولحَّنت الجماهير نشيدا أعدَّه بالمناسبة علال الفاسي. وأصدر الوازاني عددا خاصا بجريدة عمل الشعب مُحلى بصورة السلطان وصورة نجله الأمير مولاي الحسن طيب الله ثراه. وكان المشهد رائعا حين التحم الشعب بملكه وهو راكب على فرسه ساعة دخوله الرسمي إلى فاس في مشهد رائع لم يسبقه نظير.
    كان نشيد علال الفاسي ملهما لحماس الجماهير، وقد لقنه المعلمون لتلاميذ المدارس الحرة وجماهير الشعب بترديده أمام الملك عند زيارته المزمعة للمدينة العتيقة التي قام بها في اليوم الموالي لوصوله الرسمي، ومما جاء في هذا النشيد:

    نشيد المليك

    يا مليكَ المغربِ يا ابنَ عدنانَ الأبي

    نحن جُنْدٌ للفدا نحمي هذا المُلْك

    عرش مجد خالدٍ ماجد عن ماجد

    قد بناه الأولون في شموخ المُلْك

    نحن لا نبغي به مَعْدِلا عن حِزبه

    كُلنا من جنده دائما نحميه

    وسوف تتوالى زيارات السلطان لأقاليم المملكة وتتوالى معها لقاءاته مع رعاياه الأوفياء، وهو في كل مرة وحيثما حط رحاله يلقى من الحفاوة ما يعجز عن وصفه الواصفون. ومرة أخرى يصدح النشيد معبرا عن التعلق بأهداب العرش المجيد. يقول الأديب محمد بن عبد القادر العرائشي في نشيد "استقبال الملك" كان قد نظمه بمناسبة زيارة السلطان لمكناس يوم 18 ماي 1941 ولحنه الفنان الحاج محمد بنشقرون:

    يا مالكا دم في العـلا مترقيا متهلــلا

    وارفع لرايات الـولا علم التقدم للأمام

    ويحكي الشاعر وقع هذه الزيارة في نفوس أبناء العاصمة الإسماعيلية فيقول:

    ها قطر مكناس البهيج فرح فخور مبتهج

    بعلاكم دومـا لهـج بحياة مولانا الإمام

    وفي نفس المناسبة نظم الشاعر ذاته نشيد "حيوا المليك"، وأفرغه بنشقرون في لحن ما تزال أصداؤه تتردد في ذاكرة المكناسيين. يقول مطلعه:

    حيوا المليك الأوحدا حيوا الهمام الأمجـدا

    رمز العـلا محمـدا أروا حنا له فــدا

    توجه بالفتح المبيـن والنصر والعز المكين

    واحفظه رب العالمين وكن له مؤيــدا

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 09 2016, 08:24