Collège.Tizitchine

الثانوية الإعدادية تيزي تشين

نرحب بكل زوار المنتدى فحللتم أهلا و نزلتم سهلا
تم تتويج الثانوية الإعدادية تيزي تشين بجائزة أعلى نسبة نجاح بسلك التعليم الثانوي الإعدادي بالوسط القروي برسم الموسم الدراسي الحالي 2010/2011 الجائزة عبارة عن درع نحاسي
رمضان مبارك سعيد تقبله الله منا و منكم امين
تتقدم مؤسسة تيزي تشين بجميع أطرها التربوية والادارية الى السدة العالية بالله مولانا امير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده بابهى حلل التهاني والاماني بمناسبة الذكرى الثانية عشر لعيد العرش، والى اسرته الملكية الكريمة و ولي عهده الامير الجليل مولاي الحسن والاميرة للاسلمى وصنو جلالة الملك ،الامير مولاي رشيد وكافة افراد الاسرة الملكية والشعب المغربي الابي طالبين من الله أن يحمي هذا البلد بما حمى به الذكر الحكيم و ان يديم نعمة السلم والامان على ربوع المملكة الشريفة ا
Tous nos voeux de bonheur et de santé pour vous et vos proches à l'occasion de l'Aïd

المواضيع الأخيرة

» عضوة جديدة معكم فهل من مرحب؟
الثلاثاء أغسطس 06 2013, 20:31 من طرف سناء أحساسي

» صور
الأربعاء يوليو 06 2011, 13:02 من طرف zine el alaoui

» أولمبياد الرياضيات الثالثة إعدادي - فرض 3 - 2010/2011
السبت يوليو 02 2011, 07:53 من طرف zine el alaoui

» اضرار التدخين -الخمر-المخدرات
السبت يوليو 02 2011, 01:46 من طرف zine el alaoui

» نادي المعلوميات
الجمعة مارس 11 2011, 11:40 من طرف zine el alaoui

» تزين فضاء المؤسسة احتفالا بالاعياد الوطني
الخميس مارس 10 2011, 09:05 من طرف zine el alaoui

» انشطة الغرس
الخميس مارس 10 2011, 06:01 من طرف zine el alaoui

» دوري في كرة القدم
الخميس مارس 10 2011, 03:05 من طرف zine el alaoui

» مشاركة فريق المؤسسة في البطولة الإقليمية للعدو الريفي
الخميس مارس 10 2011, 02:54 من طرف zine el alaoui

» نادي القرآن الكريم و علومه
الخميس مارس 10 2011, 02:48 من طرف zine el alaoui

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 18 بتاريخ الخميس نوفمبر 22 2012, 13:51


    تــــــــــازة

    شاطر

    zine el alaoui

    عدد المساهمات : 219
    تاريخ التسجيل : 11/12/2009

    تــــــــــازة

    مُساهمة  zine el alaoui في الخميس فبراير 04 2010, 14:38




    تــــــــــازة


    وإن تازة مذ كانت مسـاجدها
    و هي للعلم والآداب ميدان

    صان الرشيد و إسماعيل حرمتها
    وهنأ عطافها المولى سليمان

    وتوج الحسن الثاني حضارتهـا
    وفي الحضارات أشكال و ألوان

    به تيمنت الأوطان و انطلقــــت
    تبني ، شعارها تشييد و عمران

    قصورها الشامخات الشم من قدم
    كـأنه ا لمعاني الفــــن إعلان

    -الشاعر الباحث المرحوم أبو بكر البوخصيبي-

    معنى تازة

    يلاحظ المؤرخون أن مدينة تازة كانت موجودة قبل الفتح الإسلامي بمآت السنين،ولعل تسميتها بهذا الاسم هو أنها كانت في الأصل 'تيزي' بكسر التاء و تشديد الزاي و معناها البربري الثنية أي العقبة، ويؤيد هذا أن كل من صعد إلى مكان مرتفع تظهر له هذه الثنايا من كل الجهات،فهناك ثنايا تطل على مكناسة الشرقية،و ثنايا تطل على ملوية وثنايا مكناسة الغربية وتمتد بك هذه الثنايا إلى جبل الطواهر ذي المنعرجات والشعاب الوعرة
    ويؤكد هذا الفهم الدكتور عبد الهادي التازي في كتابه'رسائل مخزنية' ص 12 حيث يقول:'وإذا كانت كلمة تازي تعني بالفارسية معنى (عربيا) فإنها عندنا نسبة لتازة التي هي تعريب للفظ 'تزا' الزناتية التي تؤدي معنى الثنايا،والواقف بأعلاها تقابله فعلا الثنايا و المنعرجات من جميع الجهات

    نبذة تاريخية عن المدينة

    لقد لعبت مدينة تازة أدوارا هامة في تاريخ المغرب القديم و الحديث،فظهرت لأول مرة على المسرح السياسي بعد الفتوحات الإسلامية أيام الدولة الإدريسية،فبعد وفاة المولى إدريس الثاني تولى الحكم بعده ابنه محمد الذي قسم المغرب على إخوانه كرؤساء للنواحي،وكان من نصيب أخيه داوود تازة،ثم دخلهاالمرابطون سنة 452 ه على يد أبي بكر بن عمر، وفي سنة 529 ه دخلها عبد المؤمن بن علي الموحدي في غزوته الكبرى التي كانت نهاية لدعوة المرابطين
    وفي عهد عبد المؤمن بن علي الموحدي تم بناء الشطر الأول من المسجد المعروف بالجامع الكبير سنة خمسمئة واثنين و أربعين هجرية،وفي عهد المرينيين أظيفت إلى المسجد المذكور زيادات مهمة:بلاطات في قبلته،وبلاطان شرقي و غربي مع إصلاح صحنه الذي كان قريب السقوط، وكان الفراغ من بنائه في أواخر شوال سنة 691 للهجرة

    المسجد الأعظم بتازة تاريخ
    و حضارة
    تقع مدينة تازة على هضبة ترتفع عن سطح البحر بأزيد من 600 متر،وتمتد على مسافة خمسة كيلومترات تقريبا،وتمتاز بثلاث جهات،ففي الجهة الأولى يوجد حي المحطة،وفي الجهة الثانية المدينة الجديدة،وفي الثالثة المدينة القديمة و آثارها التاريخية



    وفي قلب هذه المآثر يوجد المسجد الكبير أو الجامع الأعظم كما يسميه التازيون،هدا المسجد بدأ الموحدون بناءه في أوائل القرن السادس الهجري،لكنه لم يتم على الشكل الذي ما يزال عليه إلا في عهد المرينيين الذين أتموا شطره الثاني،فأضافوا إليه ست بلاطات و قبة مشرفة على المحراب تعتبر من أهم القباب تصميما و زخرفة و أجملها رونقا و فتونا،و قد وقع تجميل المسجد بثريا فريدة ،أمر السلطان أبو يعقوب يوسف المريني بتعليقها سنة 694 ه



    وتعتبر هذه الثريا مفخرة من مفاخر المغرب،فقد ركبت أجزاؤها بأياد مغربية متأثرة بالفن الأندلس،ويفوق وزنها 32 قنطارا وتحتوي على 514 سراجا أصبحت اليوم مصابيح كهربائية،ونقشت عليها بالخط الكوفي آيتان،الأولى من سورة النورتبتدئ بعد التعوذ و البسملة: (الله نور السماوات و الأرض...إلى قوله تعالى: يرزق من يشاء بغير حساب). والثانية تبتدئ بقوله تعالى: (آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه و المؤمنون.....إلى قوله تعالى: وانصرنا على القوم الكافرين).ولم تخل الثريا من أبيات شعرية -على عادة المغاربة- تؤرخ لحالها ولروعة جمالها و حسن هندستها
    وقد أنفق على هذه الثريا مع الزيادة في المسجد 8000 دينار ذهبي،وهي عالقة نازلة في وسط المسجد،تنير بضيائها فضاءات الكراسي العلمية
    و الأساكيب و البلاطات في كل اتجاه




    موقع تازة المتميز

    إن موقع مدينة تازة موقع فريد لكونه صلة وصل بين المنطقة الشرقية و المنطقة الغربية من المغرب من جهة ، وبين جبال الريف شمالا و المجموعة الأطلسية و من ضمنها الأطلس المتوسط جنوبا
    فكانت هذه المدينة ممرا ضروريا يفصل ناحيتين متباينتين. وهما سلسلة جبال الريف و الأطلس المتوسط و بقيت هذه الطريق منذ القدم ،ذات أهمية كبرى .ولا تخرق الجبال الموجودة غربي مدينة تازة إلا عن طريق الوادي الضيق الذي يجري فيه نهر إيناون. ومن ذلك كان لموقع تازة أهمية عسكرية ذات بال،إذ إنها تستطيع أن تغلق ذلك الممر بين الشرق و الغرب
    ويكاد دخول مدينة تازة يمتنع من جهات الشمال و الغرب و الشرق .أما من الجهة الجنوبية الجبلية،فيسهل النفوذ إليها، وذلك ما جعل سكانها يحصنونها بسورين و خندق للدفاع على منابع الماء و منع الغزو الذي كانت تتعرض له المدينة من طرف القبائل المجاورة و خاصة من قبيلة غياثة عندما كانت تضطرب الأحوال


    إقليم تازة هو أحد الأقاليم المغربية، ينتمي لجهة تازة الحسيمة تاونات ويقع شمال البلاد بين فاس ووجدة بين جبال الريف والاطلس المتوسط. الإقليم يضم 743.237 ساكنا (2004) المساحة 15.020 كلم مربع.

    كبرى قبائل تازة: غياثة والبرانس وبني وراين والتسول وهوارة ومغراوة وصنهاجة غدو وابدالسن(أو امطالسن) ويكزنين ومكناسة



      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 09 2016, 08:27